الرئيسية / تحقيقات / حقوق وحريات / مصر .. ” معتقلين وأسرى ” .. أحكام بالسجن على 246 متهمًا في القضية المعروفة إعلاميا بـ ” أحداث العدوة ” وإعتبار حكم الإعدام غيابيا قائما بحق 4 متهمين ..

مصر .. ” معتقلين وأسرى ” .. أحكام بالسجن على 246 متهمًا في القضية المعروفة إعلاميا بـ ” أحداث العدوة ” وإعتبار حكم الإعدام غيابيا قائما بحق 4 متهمين ..

 

قضت محكمة جنايات المنيا المنعقدة اليوم الأحد 23 سبتمبر بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار سليمان عطا الشاهد، حكمها على 708 متهما في إعادة محاكمتهم بالقضية المعروفة إعلاميا بـ ” أحداث العدوة ” بالمنيا من بينهم محمد بديع.

حيث قضت المحكمة في القضية رقم 300 لسنة 2014 وعدد المتهمين 658 متهما، بالسجن المؤبد بحق محمد بديع و63 آخرين، والسجن المشدد لمدة 15 عاما بحق 16 متهم، والسجن لمدة 10 سنوات بحق 10 متهم، والسجن 3 سنوات بحق 11 متهم، والسجن لمدة 15 عاما بحق متهم واحد، والسجن 3 سنوات بحق متهم واحد، والسجن لمدة عامين مع الشغل بحق 22 متهم، وبراءة 462 متهم.

وقضت المحكمة باعتبار حكم الإعدام الصادر على 4 متهمين غيابيا قائما، وانقضاء الدعوى الجنائية لـ 6 آخرين لوفاتهم وانعدام المسئولية لمتهم لكونه مريض نفسي وعدم اختصاص المحكمة لـ 4 متهمين لكونهم “حدث” وإحالة أوارقهم إلى النيابة العامة.

وفي القضية الثانية التي تحمل رقم 2347 لسنة 2015 وعدد المتهمين بها 122 متهما، حيث قضت بالسجن الموْبد بحق 24 متهم، والسجن المشدد لمدة 15 عاما بحق 15 متهم، والسجن المشدد 7 سنوات بحق 49 متهم، والسجن 5 سنوات بحق 21 متهم، والسجن المشدد 3 سنوات بحق 11 متهم، والسجن 10 سنوات بحق متهم واحد، والسجن 3 سنوات بحق متهم واحد.

وشهدت مدينة العدوة بمحافظة المنيا تظاهرات في 14 أغسطس عام 2013، عقب فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، أمام مركز الشرطة، والإدارة الزراعية، والوحدة البيطرية، والسجل المدني.

وكانت محكمة جنايات المنيا قد قضت في يونيو 2014 بإعدام 183 متهما، من بينهم محمد بديع، وبالسجن المؤبد لباقي المتهمين، لكن محكمة النقض قررت في فبراير 2015، قبول الطعن المقدم من بعض المتهمين في القضية، على الأحكام الصادرة ضدهم والتي تتراوح بين الإعدام والمؤبد، وأعادت محاكمتهم.

عن نزار سمير

انظر ايضاً

‏هرم ” ميدوم ” | ثاني أقدم هرم مُدرج في العالم وأول هرم بُني في التاريخ ..

هرم ” ميدوم “، ثاني أقدم هرم مُدرج في العالم، ويقع في منطقة ” ميدوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *