الرئيسية / سياسة / صحيفة : الخلافات بين نظام الأسد والأذرع الإيرانية في سوريا بدأت تظهر على السطح ..

صحيفة : الخلافات بين نظام الأسد والأذرع الإيرانية في سوريا بدأت تظهر على السطح ..

كشف مصدر مطلع لصحيفة “عكاظ” السعودية أن زيارة وزير الدفاع الإيراني ​”أمير حاتمي​” إلى العاصمة السورية “دمشق” ومقابلته لبشار الأسد تأتي في ظل الضغط الأميركي على ​”طهران​” للخروج من سوريا.

وأشار المصدر إلى أن دير الزور هي المحطة الأولى التي ستشهد خروج الميليشيات الإيرانية ما دفع وزير الدفاع لزيارة سريعة للعاصمة السورية للوقوف على موقف “بشار الأسد” من التفاهم الروسي الأميركي حول طرد الميليشيات”.

ولفت إلى ان “الاشتباكات بين “حزب الله” وقوات النظام في ريف دير الزور أمس الأول السبت، حرّكت العلاقة المتوترة بين الحزب وقوات النظام، وأت زيارة “حاتمي” إلى دمشق تأتي كمحاولة تهدئة التوتر الحاصل في المنطقة الشرقية جراء هذه الاشتباكات”.

وأكّد المصدر أن الخلافات بين قوات نظام الأسد والأذرع الإيرانية المتواجدة في سوريا بدأت تظهر على السطح”.

يذكر أن ميليشيات إيران وقوات النظام تتقاسم السيطرة على ريف دير الزور الشرقي، بالإضافة إلى مركز المدينة، وتتركز ميليشيا حزب الله اللبناني في حي العلوة “الجرف” في مدينة العشارة التي وقع فيها الاشتباك.

وكان وزير الدفاع الإيراني أمير حاتمي قد وصل إلى سوريا يوم الأحد في زيارة تستغرق يومين. وأشار الوزير الإيراني لدى وصوله إلى سوريا إلى أن الهدف الرئيس من زيارته هو “تطوير التعاون في إعادة إعمار سوريا”.

وبحسب وكالة تسنيم الإيرلنية فإن إيران ونظام الأسد وقعا اتفاقا للتعاون العسكري خلال اجتماع عسكري في العاصمة دمشق؛ ولن الإتفاقية تسهم في “تعزيز البنى التحتية الدفاعية في سوريا”.

وقال “حاتمي”: “إن بلاده قادرة على مساعدة سوريا في تطوير أسلحتها، معتبرا أن “لدى إيران أيضا قوات مسلحة قوية يمكنها أن تساعد سوريا في تطوير الأسلحة، والتعاون مع حكومة الأسد في إعادة إعمار سوريا، خاصة من خلال الاستفادة من قدرات القطاع الخاص”.

عن نزار سمير

انظر ايضاً

الرئيس التركي ” رجب طيب أردوغان ” : لن نتخلى عن ” إس 400 ” وأمريكا لا تعرف مع من تتعامل، نحن دولة تركيا ..

قال الرئيس التركي، ” رجب طيب أردوغان “، اليوم الأحد 25 أكتوبر 2020 م، أن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *