الرئيسية / تحقيقات / حقوق وحريات / شقيق الناشطة السعودية المعتقلة ” لجين الهذلول ” يرد على وزارة الإعلام .. ماذا قال ؟
" الناشطة السعودية المعتقلة لجين الهذلول "

شقيق الناشطة السعودية المعتقلة ” لجين الهذلول ” يرد على وزارة الإعلام .. ماذا قال ؟

رد “وليد الهذلول”، شقيق الناشطة السعودية المعتقلة “لجين الهذلول” على بيان وزارة الإعلام السعودية الذي نفى تعرض النشاطات السعوديات للتعذيب.

وقال بيان وزارة الإعلام السعودية إن “التقارير الأخيرة التي نشرتها منظمة العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش لا أساس لها من الصحة”، مضيفة أن الشهادات المستخدمة في التقارير الحقوقية “مختلقة وغير صحيحة”.

وزارة الإعلام

@media_ksa

بيان: التقارير الأخيرة التي نشرتها منظمة العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش لا أساس لها من الصحة.

٦١٦ من الأشخاص يتحدثون عن ذلك

 

وعلق “وليد” على البيان في تغريدة على “تويتر” قائلا: “يقولك التكرار يعلم الشطار، لا زالت وزارة الإعلام تنكر تقارير التعذيب حتى يومنا هذا، محنا ناسين حتى تنحذف هالتغريدة المسيئة للبلد قبل ما تسيئ لأهالي إللى تعرضوا لأبشع أنواع التعذيب وعلى رأسهم أختي لجين الهذلول”.

وليد الهذلول Walid Alhathloul@WalidAlhathloul

يقولك التكرار يعلم الشطار.

لا زالت وزارة الإعلام تنكر تقارير التعذيب حتى يومنا هذا!!!

محنا ناسين حتى تنحذف هالتغريدة المسيئة للبلد قبل ما تسيئ لاهالي الي تعرضوا لأبشع أنواع التعذيب وعلى رأسهم اختي لجين الهذلول!!

وزارة الإعلام

@media_ksa

بيان: التقارير الأخيرة التي نشرتها منظمة العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش لا أساس لها من الصحة.

عرض الصورة على تويتر
٦٨ من الأشخاص يتحدثون عن ذلك

 

والإثنين، أيد 3 مشرعين بريطانيين، تقارير حقوقية أفادت بأن ناشطات سعوديات معتقلات تعرضن للتعذيب، معتبرين ذلك انتهاكا للقانون الدولي.

وقالت المشرعون الثلاثة إن المسؤولية فيما جرى من تعذيب يمكن أن تقع على عاتق “سلطات سعودية على أعلى مستوى”، وفق “رويترز”.

ونقلت صحيفة “الغارديان” عن المشرعين “كريسبين بلونت” و”ليلى موران” و”بول وليامز”، أنهم حصلوا على تقارير من جماعات حقوق الإنسان ووسائل الإعلام ذات مصداقية، تصف معاملة المعتقلين بأنها “قاسية ولا إنسانية ومهينة”.

وكتبت “العفو الدولية” إلى السلطات السعودية رسالة طلبت فيها السماح لهيئات المراقبة المستقلة، بما فيها المنظمات الدولية، بالوصول إلى المدافعين عن حقوق الإنسان، ولكن المنظمة لم تتلق أي رد حتى الآن.

وسبق أن أنكرت الرياض استخدام التعذيب، وقالت إن الاعتقالات جاءت على أساس اتصالات مريبة بكيانات أجنبية، وتقديم دعم مالي “لأعداء خارجيين”.

عن admin

انظر ايضاً

منظمة ” هيومن رايتس ووتش ” تدعو لعدم التصويت لهذه الدول في إنتخابات مجلس حقوق الإنسان الأممي ..

أنتقدت منظمة “هيومن رايتس ووتش” ترشح عدد من الدول لا تحترم حقوق الإنسان، لعضوية مجلس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *