الرئيسية / الرياضة / سكتة قلبية أنهت مسيرة كروية لموهبة حقيقية خالية من الشوائب – قصة حياة اللاعب المغربي ” عبد الحق نوري ” ..

سكتة قلبية أنهت مسيرة كروية لموهبة حقيقية خالية من الشوائب – قصة حياة اللاعب المغربي ” عبد الحق نوري ” ..

عبد الحق نوري الذي خرج من إحدى مباريات فريقه ” أياكس ” الهولندي إلى سرير المستشفى، ليبقى هنالك ثلاثة أعوام غائبًا عن الوعي.

الموهبة التي تفوقت على ” دي يونج وفان دي بيك وكلويفرت ” وجيل نادي ” أياكس أمستردام ” التاريخي.

عبد الحق نوري اللاعب ذو الأصول المغربية والذي حاله كحال عشرات الاف المغربيين، ولد في منطقة ” غوزينفيلد ” في العاصمة الهولندية ” أمستردام ” وترعرع في عائلة مغربية مسلمة مكونة من 7 أفراد ( 4 فتيات و3 صبيان ).

ألتحق عبد الحق نوري بواسطة والده وفي سن مبكر بناديين للهواة في المدينة، وقد تم رصد الشاب في سن السابعة من قبل مكتشفي المواهب لنادي ” أياكس أمستردام ” الذين قاموا بتجنيده بضمه لصفوف الفريق، ليلعب عبد الحق نوري في جميع فئات شباب نادي ” أياكس أمستردام ” تحت إشراف المدرب ” ديفيد إندت “.

في عام 2014 م تم إختياره كواحد من أفضل 40 لاعبًا شابًا ولدوا في عام 1997 م من قبل صحيفة ” الجارديان ” البريطانية.

في عام 2016 م دخل في تشكيلة بطولة ” أمم أوروبا ” تحت عمر الـ ” 19 عام “.

وبعد أن أصبح يتدرب مع الفريق الأول لنادي ” أياكس أمستردام ” الهولندي بشكل شبه دائم بسبب تألقه الرهيب مع فريق الشباب والفريق الرديف، حصل على جائزة لاعب الموسم 2016 – 2017 م في دوري ” الدرجة الثانية الهولندي “، فتمت ترقيته للفريق الأول بشكل نهائي.

يعد عبد الحق نوري أفضل هداف في التاريخ في فئة منتخب هولندا تحت عمر الـ 19 عام لكرة القدم برصيد تسعة أهداف، وهذا بعد ان رفض دعوة مدرب المنتخب المغربي أنذاك ” رينارد ” الذي دعاه للعب مع المنتخب الأولمبي تحت عمر الـ 23 عام، مفضلًا طواحين هولندا.

عبد الحق نوري هو أحد لاعبين الجيل التاريخي لنادي ” أياكس أمستردام ” الهولندي، الجيل الذي وصل لنصف نهائي بطولة ” دوري أبطال أوروبا ” دون أحد لاعبيه ” حكيم زياش، ودي يونج، وفان دي بيك “، جميعهم كانوا مع عبد الحق نوري قبل أن يتم ترقيتهم جميعًا للفريق الأول.

عبد الحق نوري كان مميز لدرجة ان مدرب الفريق الرديف أعطاه شارة القيادة، وكان يلقبه بـ ” إنيستا الجديد “، وموضوع أفضليته عن باقي زملائه كـ ” دي ليخت، وفان دي بيك، ودي يونج “.

هو شيء يتلخص في الجائزتين الفرديتين التي حصل عليهم ” عبد الحق نوري “.

يوم 8 يوليو/ تموز 2017 م يوم الكارثة، كارثة أسفرت عن إنهاء مسيرة كروية لموهبة حقيقية خالية من الشوائب.

وفي إطار مباراة ودية بين نادي ” أياكس أمستردام ” الهولندي ونادي ” فيردر بريمن ” الألماني إستعدادًا للموسم، مشى خطوتين وثم سقط.

الإصابة كانت خطيرة وأحتاج لنقله بالطائرة خارج الملعب ولكن الأمور كانت أسوأ مما ظن الجميع.

سكتة قلبية أدت إلى تلف دائم في الدماغ.

شيء سينهي مسيرته الكروية بنسبة 100 %.

شيء سيجعله يعيش ولمدة ثلاثة أعوام، في غيبوبة وعلى أجهزة طبية فقط.

أطباء عبد الحق نوري بعد إصابته قالوا : ” اللاعب لن يستطيع الكلام أو الأكل والتحرك دون مساعدة لأنه جسمه بات خاليًا من الأكسجين “.

صدمة جديدة بعد المباراة، ونادي ” أياكس أمستردام ” أقر أن ” عبد الحق نوري ” لم يتلقى العلاج الكافي في الملعب وبعد إصابته ” يعني كان هنالك تقصير طبي “.

لاعبين كثيرون تضامنوا مع ” عبد الحق نوري ” بعد دخوله بغيبوبة، كـ ” كلويفرت، فيليب ساندلر، أمين يونس، يفن ديكس “، جميعهم كانوا زملاء سابقين له وجميعهم أختاروا الرقم ” 34 ” مع فرقهم.

دي يونج وفان دي بيك كانوا من أعز أصدقاء ” عبد الحق نوري “، دي يونج قبل إنتقاله للبارسا، ذهب لمنزله وتكلم معه عن إنجاز أياكس وعن إنتقاله لـ البارسا، كنوع من التحفيز.

قُرب منزل ” عبد الحق نوري ” في العاصمة الهولندية ” أمستردام ” تم وضع علم كُتب عليه : ” هُنا يخفق قلب من أياكس “.

عن admin

انظر ايضاً

الألماني ” يورجن كلوب ” مدرب نادي ” ليفربول ” الإنجليزي يوجه كلمات للأرجنتيني ” ليونيل ميسي ” : ينقصك شيئان ..

قال الألماني ” يورجن كلوب ” مدرب نادي ” ليفربول ” الإنجليزي، إن نجم نادي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *