الرئيسية / سياسة / تقارير عربية / سفير فلسطين الأممي : إسرائيل ترتكب جرائم حرب في غزة ..

سفير فلسطين الأممي : إسرائيل ترتكب جرائم حرب في غزة ..

أكد سفير فلسطين لدى الأمم المتحدة “رياض منصور”، الأربعاء الماضي 19 مايو 2021 م، أن “إسرائيل ترتكب جرائم حرب في غزة”، مشيرا إلى أن “عائلات بأكملها قد استشهدت، ونزح أكثر من 50 ألف مواطن من أماكن سكناهم”.

جاء ذلك في 3 رسائل متطابقة، بعثها “منصور” إلى كل من: الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو جوتيريش”، ورئيس مجلس الأمن، السفير الصيني “تشانغ جيون”، ورئيس الجمعية العامة التركي “فولكان بوزكير”، وفقا لما أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا).

وأضاف أن العدوان الإسرائيلي يمثل “انتهاكا صارخا وخطيرا لكل القواعد والقوانين الدولية، بما في ذلك اتفاقية جنيف الرابعة، وقرارات الأمم المتحدة، والتي لا تزال غير منفذة حتى يومنا هذا”، مؤكدا “ضرورة اتخاذ إجراءات فورية لوقف هذا العدوان العسكري الإسرائيلي، واتخاذ كافة التدابير الممكنة لضمان امتثال إسرائيل للقانون الدولي”.

كما تطرّق “منصور” في رسائله إلى “استمرار استخدام إسرائيل للقوة المفرطة ضد الفلسطينيين داخل أراضي عام 1948″، واعتبر أن “هذا التمييز الصارخ ضد المواطنين الفلسطينيين في الداخل هو دليل إضافي على مكانة إسرائيل كنظام فصل عنصري”.

وحث السفير الفلسطيني المجتمع الدولي على “الاستجابة لنداءات الدعم الإنساني.. لضمان وصول المساعدات الإنسانية إلى المدنيين الفلسطينيين”.

وفي السياق، أكدت الشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان أن جرائم الاحتلال الإسرائيلي بحق المدنيين في قطاع غزة ترتقي إلى مستوى جرائم الحرب، محذرة من استمرار تصعيد قوات الاحتلال عدوانها وجرائمها وتوسيعها لعملياتها العسكرية ضد المدنيين في غزة.

وذكر البيان الختامي للاجتماع الطارئ الذي عقدته الشبكة عبر الاتصال المرئي، الثلاثاء، إن “صمت المجتمع الدولي وإفلات دولة الاحتلال من العقاب، هو ما شجعها على التمادي في عدوانها وارتكاب المزيد من الجرائم في قطاع غزة وكامل الأراضي الفلسطينية المحتلة”.

وشددت الشبكة، التي تتخذ من العاصمة القطرية الدوحة مقرا لها، على أن محاسبة المجتمع الدولي لدولة الاحتلال على جرائمها الجسيمة بحق الفلسطينيين في الأرض المحتلة، سيكون أقل كلفة من التعاطي مع مختلف التداعيات الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية والسياسية التي سيخلفها كل من العدوان على قطاع غزة وتنفيذ سياسة التطهير العرقي في مدينة القدس المحتلة.

وأوضحت أن “قوات الاحتلال الإسرائيلي تتعمد بعدوانها الممنهج استهداف منازل فلسطينيين آمنين وهدمها على رؤوسهم، ما تسبب في إبادة أُسر بكاملها، إلى جانب تعمد استهداف المرافق العامة بشكل منظم والإضرار بها على قاعدة الانتقام والعقاب الجماعي، متسببة في سقوط عشرات الشهداء ومئات الجرحى، مع الاشتباه باستخدام أسلحة وغازات محرمة دوليا”.

وحمّلت الشبكة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة الفلسطينيين في الأراضي المحتلة، وعن مخطط الطرد والتهجير القسري لعشرات العائلات الفلسطينية من حي الشيخ جراح بالقدس، وطالبت المجتمع الدولي، بالوقوف أمام التزاماته القانونية والأخلاقية، والتحرك العاجل واتخاذ الإجراءات الفاعلة لوقف العدوان الإسرائيلي.

وعقد الاجتماع الطارئ للجنة التنفيذية للشبكة العربية بدعوة من الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان بفلسطين، والتي تترأس الشبكة العربية في دورتها الحالية، وبحضور المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان الأعضاء في كل من قطر والأردن البحرين ومصر وعمان والعراق والمغرب والجزائر وتونس ولبنان وموريتانيا والسودان.

ومنذ 13 أبريل/نيسان الماضي، تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية جراء اعتداءات “وحشية” ترتكبها الشرطة الإسرائيلية ومستوطنون في مدينة القدس المحتلة، وخاصة المسجد الأقصى ومحيطه وحي الشيخ جراح؛ إثر مساع إسرائيلية لإخلاء 12 منزلا من عائلات فلسطينية وتسليمها لمستوطنين.

والثلاثاء، ارتفع إجمالا عدد الضحايا في الضفة، منذ 7 مايو/أيار الجاري، إلى 26 شهيدا ونحو 4 آلاف جريح .

وحتى الثلاثاء، بلغ عدد ضحايا العدوان الإسرائيلي على غزة، والمتواصل منذ 10 مايو/ أيار الجاري، 217 شهيدا، بينهم 63 طفلا و36 سيدة، بجانب 1500 جريح، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية بالقطاع.

بينما قُتل 12 إسرائيليا وأصيب أكثر من 600 آخرين، خلال رد الفصائل الفلسطينية بإطلاق صواريخ من غزة، حسبما أعلنت هيئة “نجمة داود الحمراء” الإسرائيلية.

عن admin

انظر ايضاً

منسقة الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة ” لين هاس تينغر ” تحذر من أزمة غذائية في ” قطاع غزة ” ..

قالت منسقة الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة، ” لين هاس تينغز “، أن “سكان غزة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *