الرئيسية / المزيد / تحقيقات الطائرة الباكستانية المنكوبة : ” الطيار كان مشغولاً في الحديث عن كورونا! ” ..

تحقيقات الطائرة الباكستانية المنكوبة : ” الطيار كان مشغولاً في الحديث عن كورونا! ” ..

تم الكشف عن بعض تفاصيل التحقيقات التي أجرتها السلطات الباكستانية حول كارثة الطائرة الباكستانية المنكوبة التي تحطمت الشهر الماضي والتي أدت لمقتل 97 شخصاً.

وقال وزير الطيران غلام ساروار خان، في تقرير قدمه للبرلمان، أن الطيارين والمراقبين لم يتبعوا الإجراءات اللازمة والصحيحة مما أدى لتحطم الطائرة، كما أن الطيار ومساعده لم ينتبهوا جيداً في قيادتهم للطائرة، بسبب حديثهم عن فيروس كورونا وإصابة بعض من أفراد أسرهم.

ونفى غلام وجود أي خلل فني في الطائرة، أو عطل أدى لتحطمها، مشيراً إلى أن الطيارين انشغلوا بالحديث عن كورونا وتجاهلوا أمر الطائرة، رغم أنهما من ذوي الخبرة ومؤهلين طبياً لقيادة الطائرة.

وأوضح أن الطائرة كانت على ارتفاع 7220 قدمًا، على بعد 16 ميلاً من المدرج، في حين كان يجب أن تكون على ارتفاع 2500 قدم، لتتمكن من الهبوط الصحيح.

وأضاف أن مراقبي الطيران في المطار قاموا بتحذير الطيار إلى هذا الأمر، ونصحوه بتجنب الهبوط والقيام بجولة أخرى، ولكن الطيار تجاهل الأمر، ورد قائلاً:” سأكون بخير”، ثم عاد ليكمل حديثه عن كورونا مع زميله.

وكان آخر كلمة قالها الطيار بعد هبوطه الخاطئ، ” ياإلهي – يا إلهي – يا إلهي “. وكانت الطائرة من طراز إيرباص A320، قد أقلعت من مدينة لاهو في شرقاً، وتحطمت في منطقة سكنية في مدينة كراتشي الجنوبية على بعد كيلو متر واحد من المدرج خلال محاولة الهبوط الثانية.

عن admin

انظر ايضاً

مركز ” Geopolitical Futures ” الأمريكي : مدينة المستقبل السعودية مجرد سراب ..

سلط الضوء مركز ” Geopolitical Futures ” الأمريكي في تقرير له عن مشروع ” نيوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *