الرئيسية / تحقيقات / حقوق وحريات / المغرب | حقوقيون وناشطون مغاربة يطالبون بإنقاذ حياة معتقل حراك الريف ” ربيع الأبلق ” ..

المغرب | حقوقيون وناشطون مغاربة يطالبون بإنقاذ حياة معتقل حراك الريف ” ربيع الأبلق ” ..

طالب حقوقيون وناشطيون مغاربة بإنقاذ حياة “ربيع الأبلق”، سجين “حراك الريف” المضرب عن الطعام منذ 44 يوما.

جاء ذلك في بيانات منفصلة نشروها عبر صفحاتهم بموقع “فيسبوك”.

وقال بيان لـ”محمد المجاوي”، رفيق “ربيع الأبلق” في سجن مدينة طنجة (أقصى شمال البلاد)، نشره الحقوقي “خالد البكاري”، إن “الوضعية الصحية لربيع الابلق منذ أكثر من أربعين يوما تنذر بعواقب وخيمة، وبكارثة قد تحل بين ظهرانينا في أي وقت”.

ولفت إلى أن رسالته “هدفها دق ناقوس الخطر، والعمل على تكثيف الجهود والمساعي حفاظا على روح انسانية بريئة”.

بدورها، قالت الحقوقية المغربية “سارة سوجار”، الخميس، إن “إضراب ربيع عن الطعام دخل يومه الـ43، وأن صحته ليست بخير، وإن قواه تنهار، وإنه لا يقوى حتى على الجدل حول إيقاف الإضراب من دونه”.

وأضافت، في بيان، أن “ربيع مقتنع تماما بأن جسده هو الوحيد القادر أن يدافع عن براءته، وأن تضحياته ستساهم في الإفراج عن رفاقه”، داعية لإطلاق سراحه هو ورفاقه .

من جانبه، قال الإعلامي المغربي “عبدالصمد بنعباد” إن “حياة ربيع الأبلق في أعناقنا دولة ومجتمعا”، مطالبا بإنقاذ “ربيع”.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من السلطات حول صحة أو مطالب “ربيع الأبلق”.

ومنذ أكتوبر/تشرين الأول 2016، وعلى مدى 10 أشهر، شهدت مدينة الحسيمة وعدد من مدن وقرى منطقة الريف، شمالي المغرب؛ احتجاجات للمطالبة بـ”تنمية المنطقة وإنهاء تهميشها”، وفق المحتجين، وعُرفت تلك الاحتجاجات بـ”حراك الريف”.

ونهاية أكتوبر/تشرين الأول 2017، أعفى الملك “محمد السادس”، 4 وزراء من مناصبهم؛ بسبب اختلالات (تقصير) في تنفيذ برنامج إنمائي بمنطقة الريف.

ونهاية يوليو/تموز الماضي، أصدر العاهل المغربي، عفوه على 4 آلاف و764 شخصا في سجون المملكة، بمناسبة الذكرى الـ20 لتوليه الحكم، بينهم مجموعة من معتقلي أحداث الحسيمة.

عن admin

انظر ايضاً

أحمد دومة صائد الفراشات في رحلة الموت من أجل الحياة : 7 أعوام خلف قضبان الحبس الإنفرادي ..

الكاتب الصحفي ” أحمد دومة ” قضت محكمة ” الجنايات ” في 9 يناير 2019 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *