الرئيسية / تقارير دولية / المسؤول الإيطالي ” ألبرتو تزانغريللو ” : فيروس كورونا لم يعد موجودًا من وجهة النظر السريرية ..

المسؤول الإيطالي ” ألبرتو تزانغريللو ” : فيروس كورونا لم يعد موجودًا من وجهة النظر السريرية ..

قال المسؤول في وزارة الصحة الإيطالي ” ألبرتو تزانغريللو “، إن فيروس كورونا ” لم يعد موجودًا من وجهة النظر السريرية “.

وأشار ” ألبرتو تزانغريللو “، الذي يعمل كرئيس قسم العناية المركزة في مستشفى ” سان رافاييلي ” في مدينة ” ميلانو ” ( مقاطعة لومبارديا ـ شمال )، إلى أنه ” منذ نحو شهر، سمعنا مخاوف علماء الأوبئة بشأن موجة جديدة للعدوى بين نهاية أيار / مايو وبداية حزيران / يونيو، وحول من يعرف كم سيكون عدد الأسرّة التي ستُشغل في أقسام العناية المركزة “.

وأضاف في تصريحات متلفزة، اليوم الإثنين : ” في الواقع، لم يعد الفيروس موجودًا من وجهة نظر سريرية “.

وقال المسؤول الإيطالي : ” هذا ما تقوله جامعة الحياة والصحة ـ سان رافاييلي، وتؤكده دراسة أجراها عالم الفيروسات ومدير معهد الأوبئة الدكتور كليمنتي، ويقوله الأستاذ سيلفستري من جامعة إيموري في أتلانتا “.

وبحسب وكالة الأنباء الإيطالية ” آكي ” أثارت هذه الكلمات جدلًا واسعًا بينما تستعد إيطاليا لتعجيل أكبر في ظل المرحلة الثانية لحالة طوارىء تفشي فيروس كورونا ” كوفيد – 19 “.

وقال ” ألبرتو تزانغريللو ” : ” أقول هذا مدركًا المأساة التي عاشها المرضى الذين لم يتمكنوا من النجاة. لا يمكننا الإستمرار بلفت الإنتباه بطريقة سخيفة كما تفعل اليونان على أساس عابث، والتضحية بما وضعناه على مستوى اللجنة العلمية الوطنية وغيرها، بإعطاء الكلمة لا للأطباء ولا لعلماء الفيروسات الحقيقية “.

وتابع : ” الفيروس لم يعد موجودًا من وجهة النظر السريرية. أضع توقيعي على ذلك “.

وأعلنت السُلطات الايطالية، اليوم الإثنين، عن تسجيل 60 حالة وفاة بفيروس كورونا المستجد ” كوفيد – 19 ” خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، بينما تم تأكيد 178 حالة إصابة جديدة وهي الحصيلة الأدنى منذ بدء تفشي الجائحة شمالي البلاد في الثلث الأخير من شهر شباط / فبراير الماضي.

عن admin

انظر ايضاً

وزيرالخارجية الإماراتي ” عبد الله بن زايد ” : أرهقتنا المواجهات ونسعى للسلام والتعايش الكامل مع إسرائيل ..

أكد وزير الخارجية الإماراتي، عبد الله بن زايد، أن “توقيع اتفاق سلام مع إسرائيل، خطوة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *