الرئيسية / سياسة / تقارير عربية / المبعوث الأممي إلى سوريا « غير بيدرسون » يدعو لوقف إطلاق نار دائم في سوريا لمواجهة فيروس « كورونا » ..

المبعوث الأممي إلى سوريا « غير بيدرسون » يدعو لوقف إطلاق نار دائم في سوريا لمواجهة فيروس « كورونا » ..

دعا المبعوث الأممي إلى سوريا، الدبلوماسي النرويجي ” غير بيدرسون ” اليوم الثلاثاء 24 مارس 2020 م، لوقف إطلاق نار فوري ودائم في سوريا، على مستوى وطني وتوحيد جهود مكافحة فيروس كورونا، في وقت تواصل قوات الجيش السوري نقل حشوداتها العسكرية لجبهات ريف إدلب الجنوبي.

وقال المبعوث الأممي إلى سوريا ” غير بيدرسون ” في بيان أنه : ” ناشد الأمين العام للأمم المتحدة السيد أنطونيو غوتيريش أمس الأطراف المتحاربة في العالم بتطبيق وقف فوري لإطلاق النار بهدف السماح للأسرة الدولية بالتعامل مع العدو المشترك المتمثل في فيروس كوفيد- 19 “.

وأضاف ” واليوم، أدعو بشكل محدد إلى وقف كامل وفوري لإطلاق النار على المستوى الوطني في سوريا لتمكين القيام بجهد شامل للقضاء على فيروس كوفيد – 19 في سوريا “.

ويأتي ذلك بالتزامن مع رصد إستعدادات عسكرية كبيرة لقوات الجيش السوري وروسيا في مناطق ” ريف إدلب الجنوبي “، بالتزامن مع تحذيرات أطلقها نشطاء من مغبة التساهل مع هذه التعزيزات.

وقالت المصادر إن قوات الجيش السوري والقوات الإيرانية أرسلت تعزيزات عسكرية كبيرة لمناطق ” كفر نبل ومعرة حرمة والدار الكبيرة بريف إدلب الجنوبي “، لافتة إلى أن هذه التعزيزات هدفها شن عملية عسكرية في المنطقة.

ولفتت المصادر إلى أن الفصائل المرابطة في المنطقة ترصد منذ أكثر من أسبوع وصول ناقلات جند ودبابات ومدافع للمنطقة، متوقعة أن تبادر لضرب إتفاق وقف إطلاق النار وتبدأ بالهجوم على محاور عدة منها البارة من طرف ” كفر نبل ” ومحاور ” كفر عويد وسفوهن ” في إتجاه ” سهل الغاب “.

وأوضحت المصادر أن روسيا والنظام السوري يحاولان كسب الوقت لوقف إطلاق النار لتعزيز القوات التابعة لهم، قبل إستئناف الهجوم ومحاولة السيطرة على ” جبل الزاوية وسهل الغاب ” للوصول للطريق الدولي ” أم 4 “.

وفي 5 مارس الجاري، أعلن الرئيسان التركي ” رجب طيب أردوغان ” والروسي ” فلاديمير بوتين ” توصلهما إلى إتفاق لوقف إطلاق النار في إدلب إعتباراً من 6 من الشهر نفسه، كما صدر بيان مشترك عن البلدين تضمن الإتفاق على إنشاء ممر آمن على عمق 6 كم شمالي الطريق الدولي ” إم 4 ” و6 كم جنوبه.

عن admin

انظر ايضاً

Il virus Corona uccide l’Iran … oltre 2.500 morti e 35.000 casi

L’Iran ha annunciato, sabato 28 marzo 2020, 139 ulteriori morti per il coronavirus emergente, portando …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *